بعد هروبها من السعودية

سلوى الزهراني تتعرض للطرد ورمي أغراضها في الشارع بكندا

الأحد 20 يناير 2019 9:48 ص
سلوى الزهراني  تتعرض للطرد ورمي أغراضها في الشارع بكندا

سلوى الزهراني

جنوب العرب - جنوب العرب-متابعات

فتاة سعودية  تدعى “سلوى الزهراني” ، تكشف كيف يتم التعامل معها في كندا  بعد هروبها من المملكة وطلبها اللجوء ، بطردها ورمي اغراضها في الشارع بكندا وذلك قبل القضية الأخيرة للفتاة الهاربة “رهف” .عنصرية كما توضح في الفيديو الذي وثقته “سلوى”  مدى العنصرية التي تُعامَل بها من الأخرين

 ، وتضيف سلوى : ” مالي علاقة دولة **** زي كدا ، ما يهمني ينقبل فيها لجوئي ، يا يعطوني حقي ولا الموت أرحم لي إذا لم يوجد مكان في هذه الأرض يحترمني كإنسان” 
. وأكدت “سلوى” أن شركائها في السكن يعاملونها بعنصرية شديدة ، وتشير الفتاة إلى أن الشرطة الكندية تتجاهلها وتصف شكواها بـ “الصداع” . مشكلتكم سخيفة وتافهة وتابعت : ” نزلنا تحت نكلم الشرطة قعدت 3 ساعات عشان تيجي ، وكل ما نكلمهم يقولوا ما عندنا سيارة شرطة ، ومشكلتكم تافهة وسخيفة وعندنا مشاكل أهم “. 10 خطوات لكسب الثقة واحترام الاخرين 
 وأوضحت سلوى في الفيديو: كل ما نقول لهم في شخص عنصري لا نريد أن نسكن معه في الشقة لا يريدوا أن يسمعوا مننا أي كلام ويقولوا علينا “صداع” . طرد من السكن وخلال الفيديو تظهر الفتاة “سلوى” وقد صعدت للمسكن بوجود أفراد من الشرطة الذين وصلوا لمعاينة الشكوى ، ولم تستطع الشرطة أن تنصرها ، بل وقفوا يشاهدون أغراض الفتاة وهي يتم رميها خارج الشقة التي تسكن بها “.
 وحول هذه الواقعة قالت الفتاة الهاربة : “مستحيل أسكت عشان أنا لاجئة ، وأقبل إنهم يقولون لي أنتي لاجئة وأنتي لم يقبل لجوئك ، ما عندي مشكلة حتى لما قالوا لي نرجعك السعودية ، أنا لو أنزل المملكة والله لأفضحكم
 .” ردود أفعال
 وتوالت ردود الأفعال على الفيديو بعد نشره على مواقع التواصل ، إذ قال أحد المعلقين على المقطع : ” هذه هي الحرية التى هربتي من أجلها ” . 
 وأضاف أخر : ” ياجماعة اختصر لكم الكلام في جملتين من خرج من داره قل مقداره” ، وتابع أخر : ” من ذا الحال وأردى ان شاء الله ” . علشان تتكلمي إنجليزي
 وقال أخر : ” علشان تتكلمي إنجليزي وتتعلميه عريتي نفسك وصرتي لعبة بين الرجال بدل ما كنتي معززة أب يصرف عليكي وتأكلي وتشربي على حسابهم” . كرت محروق وتابع أخر : ” اللي يهرب من بلاده ونعمة الأمن والأمان وبلاد التوحيد هذا جزاؤه” . فيما رأى عدد من المعلقين أن الفتاة قد تم استخدامها إعلامياً من جانب كندا ، وعندما انتهت مهمتها أصبحت “كرت محروق  

التعليقات

ملفات ساخنة

الأحد 20 يناير 2019 9:48 ص

عند الحديث عن سلبيات الذكاء الاصطناعي غالبا ما تضع المناقشات الصين في مواجهة الولايات المتحدة (قوى الخير في مواجهة قوى الشر)، ولا يتم التركيز أو حتى ا...

الأحد 20 يناير 2019 9:48 ص

 جاء التحذير الأول من تحذيرات كثيرة عن وجود شحنة خطرة في مرفأ بيروت في فبراير  2014 وذلك بعد نحو ثلاثة أشهر من وصولها، وأطلق هذا التحذير الع...

الأحد 20 يناير 2019 9:48 ص

يطرح اللقاء الذي جمع نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي عبدالله اللافي المحسوب على الإخوان المسلمين ورئيس البرلمان عقيلة صالح بالرئيس التركي رجب طيب أردو...

الأكثر قراءة

كاريكاتير

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر