الاتحاد الإنجليزي يحسم موقفه من معاقبة اللاعبين المساندين لقضية مقتل جورج فلويد

الثلاثاء 02 يونيو 2020 8:25 م
الاتحاد الإنجليزي يحسم موقفه من معاقبة اللاعبين المساندين لقضية مقتل جورج فلويد

معاقبة اللاعبين المساندين لقضية مقتل جورج فلويد

جنوب العرب - لندن

منح الدوري الإنجليزي الممتاز الضوء الأخضر للاعبين بأن يجثو بعضهم على ركبته تعبيرا عن المساواة ومواجهة العنصرية عقب مقتل الأمريكي جورج فلويد على يد الشرطة الأسبوع الماضي.

وفجرت وفاة فلويد في 25 مايو/آيار الماضي اضطرابات في الولايات المتحدة وتسببت في فرض حظر تجول في عشرات المدن، وأبدى رياضيون محترفون مساندتهم لحركة تدعم السود.

وقاد غادون سانشو وماركوس تورام الاحتجاجات في الدوري الألماني، وجثا الأخير على ركبته وهو يحتفل بهدف سجله يوم السبت الماضي، في حركة مشابهة لما فعله كولين كابرنيك الذي جثا على ركبته في مباريات دوري كرة القدم الأمريكية احتجاجا على الظلم العنصري.


ومع ذلك، قد يواجه المزيد من العقاب من الاتحاد الألماني على الرغم من عدد من نجوم البوندسليغا الآخرين الذين دفعوا تكريما مماثلا في نهاية الأسبوع.

لكن صحيفة ”صن“ البريطانية، قالت إن الاتحاد الإنجليزي لن يعاقب من يتضامن من اللاعبين على قضية محاربة العنصرية عند استئناف البريميرليغ الأسبوع المقبل.

ولا تزال كتابة الرسائل أسفل القمصان مخالفة لقوانين اللعبة ويمكن معاقبة صاحبها خلال المباراة أو بعقوبة يفرضها الاتحاد الإنجليزي.

لكن الاتحاد قال إنه سيغض الطرف عن اللاعبين في إنجلترا الذين يدلون بتصريحات مماثلة بعد وفاة فلويد على يد الشرطة في أمريكا الشهر الماضي.

يأتي ذلك بعد أن نشر تشيلسي صورة على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر أن فريقه بأكمله جاث على ركبته قبل تدريبه يوم الثلاثاء، مثلما فعل ليفربول في صورة ظهر فيها المصري محمد صلاح وزملاؤه في نفس الوضع في أنفيلد.

وقال متحدث باسم الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم: ”يدين الاتحاد بشدة التمييز من أي نوع، وقد سعى لضمان أن كرة القدم في إنجلترا متنوعة وشاملة في السنوات الأخيرة، عندما يتعين تقييم أي سلوكيات أو إيماءات على أرض الملعب قد تشكل خرقا لقوانين اللعبة ، ستتم مراجعتها على أساس كل حالة على حدة مع النهج السليم وفهم سياقها.

”إن قوة كرة القدم يمكن أن تكسر الحواجز عبر المجتمعات ونظل ملتزمين بشدة بإزالة جميع أشكال التمييز من جميع أنحاء اللعبة التي نحبها جميعا“.

في هذه الأثناء، أرسل نجم مانشستر يونايتد بول بوغبا وزميله وماركوس راشفورد بالفعل رسائل قوية مناهضة للعنصرية تكريما لذكرى فلويد.

وقال بوغبا: ”شعرت بالغضب والشفقة والكراهية والسخط والألم والحزن لجورج وجميع السود الذين يعانون من العنصرية كل يوم، سواء في كرة القدم أو في العمل أو في المدرسة وفي أي مكان! هذا يجب أن يتوقف مرة واحدة وإلى الأبد، ليس غدا أو في اليوم التالي، اليوم!“.

وأضاف راشفورد: ”كنت أحاول معالجة ما يجري في العالم، في وقت كنت أطلب من الناس أن يجتمعوا ويعملوا معا ويتحدوا ، يبدو أننا أكثر انقساما من أي وقت مضى. الناس يتألمون ويحتاجون إلى إجابات. المجتمعات السوداء مهمة. نحن مهمون“.

وتحظر لوائح الفيفا على اللاعبين عرض أي ”عبارات أو صور سياسية أو دينية أو شخصية“ على قمصانهم. ومنذ 2014 أصبح هذا الأمر يسري على قمصانهم الداخلية التي تظهر عند خلع القميص الأصلي بعد تسجيل الهدف.

التعليقات

رياضة

الثلاثاء 02 يونيو 2020 8:25 م

أعلن نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، عن قميص الفريق الأساسي الذي سيخوض به مباريات الموسم المقبل.ونشر سيتي على حسابات النادي بمواقع التواصل الاجتماعي، صور...

الثلاثاء 02 يونيو 2020 8:25 م

خسر ليفربول أمام مضيفه أرسنال بنتيجة 2-1 في المباراة التي جمعتهما الأربعاء ضمن منافسات الجولة الـ36 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم "البريميرلي...

الثلاثاء 02 يونيو 2020 8:25 م

في ظل العديد من الأزمات التي يعيشها النادي الأهلي السعودي، وجهت الإدارة تحذيرا إلى لاعبها دجانيني تفاريس، حال تأخره في العودة للانضمام لتدريبات الفريق...

الأكثر قراءة

كاريكاتير

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر